عمليات تصحيح النظر | أسباب اللجوء إليها والمرشحون والمزايا والمضاعفات وغيرها من المعلومات المهمة

عمليات تصحيح النظر

يتوقف نجاح عمليات تصحيح النظر في تلك الفترة  على مجموعة من المحددات، ومن أبرزها: كفاءة وخبرة الطبيب، وكذلك التقنية المستخدمة في إجراء التعديل، بالإضافة إلى استجابة المريض للتعليمات التي يبديها الطبيب قبل وبعد عمليات تصحيح النظر، وتجرى هذه العملية تحت تأثير المخدر الموضعي، ولا تتطلب سوى فترة تتراوح بين 15-20 دقيقة على الأكثر، ويستطيع المريض أن يخرج في ذات اليوم دون أي مشاكل،  وفيما يلي تفاصيل عن عمليات تصحيح النظر.

ما أسباب التوجه نحو عمليات تصحيح النظر؟

يمكن الوجه نحو عملية تصحيح النظر في حالة وجود مشاكل بالرؤية؛ مثل:

  • طول النظر: ويقصد به رؤية الأشياء البعيدة بشكل واضح، والقريبة تكون غير واضحة.
  • قصر النظر: ويقصد به رؤية الأشياء القريبة بهيئة واضحة، والبعيدة غير واضحة.
  • الاستيجماتيزم: ويعني وجود مشاكل في التمييز بين الخطوط الطولية والعرضية.  

من المرشحون لإجراء عمليات تصحيح النظر:

  • المصابون بأحد الأمراض الموضحة في الفقرة السابقة. 
  • من مر على أإصابتهم بمشكلة نظرة مدة ليست قصيرة.
  • من لا يعانون مشكل صحية تحول بينهم وبين العملية.
  • من أهم أكبر من سن الثامنة عشر.

ما مزايا تصحيح النظر بالليزك؟

  • لا يوجد أية إجراءات جراحية ولا يوجد ضمادات مثل التي تستخدم في العمليات التقليدية.
  • تُعد هذه العملية أمنة، وخاصة في تلك الفترة التي تطورت فيها التقنيات الطبيبة.
  • سوف يتمكن المريض من الاستغناء عن العدسات والنظارات في المستقبل.
  • لا توجد آية آلام مصاحبة لإجراء العملة أو في فترة النقاهة.
  • بعد العملية سوف يتمكن المريض من الرؤية بشكل واضح.
  • أسعار العملية مناسبة في تلك الفترة لجميع الفئات.
  • لا تتطلب فترة التعافي مدة طويلة.

ما الفئات التي لا يناسبها تصحيح النظر؟ 

  • من يعانون ترقق في قرنية العين.
  • من يعانون جفاف مزمن في العين.
  • السيدات في فترات الحمل. 
  • من يعانون التهابات مزمنة في العين.
  • من لديهم تدهور سريع في الرؤية.
  • المصابون بالجلوكوما (المياه الزرقاء).
  • من يعانون داء السكري، ورقم السكر التراكمي يزيد عن (7.5).

ما مضاعفات عمليات تصحيح النظر؟

عمليات تصحيح النظر شأنها شأن جميع العمليات قد يحدث بعدها بعض المضاعفات، وتقل احتمالية حدوث ذلك مع اتخاذ الإجراءات الطبية المناسبة، وسوف نلقي الضوء على هذه المضاعفات فيما يلي:

  • جفاف العين: يوجد احتمالات لحدوث جفاف للعين، ويوجه الطبيب مريضه نحو تناول نوعيات مختلفة من القطرات للحد من مضاعفات ذلك.  
  • الحكة والحرقة: يصاب المرضى بحكة وحرقة ،ويصف الطبيب القطرات المناسبة للتخلص من تلك الحالة.
  • العدوى والالتهابات: هناك احتمالية للإصابة بعدوى والتهابات نتيجة استخدام غير معقمة، لذلك فأن الأطباء قد يصفون مضادات حيوية قبل العملية وبعدها تجنبًا لحدوث ذلك.
  • فقدان الرؤية المؤقت: وهذا النوع من المضاعفات يحدث بشكل مؤقت وسرعان ما ينتهي هذه الحالة في فترة زمنية بسيطة.
  • فقدان القدرة على الرؤية: ويحدث ذلك نتيجة اللجوء إلى طبيب لا يمتلك الخبرات، ويظل ذلك النوع من المضاعفات نادر الحدوث للغاية.؟  

ما الإجراءات المتبعة قبل عملية تصحيح النظر؟

  • يتعرف الطبيب على السجل التاريخي لمن يرغب في إجراء العملية؛ للتأكد من عدم وجود موانع مرضية تحول بينه وبين الإجراء.
  • يوجه الطبيب مريضه إلى القيام بفحص العين والتعرف على مشاكل الرؤية والإبصار مع استبعاد أية أمراض تمنع إجراء العملية.
  • يتعرف الطبيب على الأدوية التي يتم تناولها، وفي حالة وجود أي  دواء يرى الطبيب أهمية التوقف عن تناوله قبل العملية يوجه المريض نحو ذلك.
  • يحذر الطبيب المريض من ارتداء العدسات اللاصقة قبل أسبوعين من أجراء عمليات تصحيح النظر.
  • ينبغي عدم استخدام أية حلي أو معادن في منطقة الرأس قبل إجراء عملية تصحيح النظر.
عمليات تصحيح النظر

ما خطوات عمليات تصحيح النظر بالليزر؟

  • يقوم الطبيب بتخدير العين موضعيًا عن طريق وضع بعض القطرات، ويكون ذلك قبل العملية بـ 15 دقيقة على الأقل.
  • يسلط الطبيب أشعة الليزر لإحداث شق بسيط في قرنية العين، ويساعد ذلك في فصل نسيج القرنية السطحي عن الداخلي.
  • يتبع ذلك استخدام نوعية أخرى من أجهزة الليزر يسهم في تصحيح مشكلة النظر سواء قصر أو طول أو ستيغماتيزم، وفي النهاية يقوم الطبيب بإعادة نسيج القرنية لمكانه.

ما طبيعة مرحلة ما بعد عمليات تصحيح النظر؟

  • من الطبيعي أن يعاني المريض من ضبابية في الرؤية بعد عمليات تصحيح النظر، ويكون ذلك فترة مؤقتة وسرعان ما تنتهي هذه الحالة خلال عدة أيام.
  • يصف الطبيب مجموعة من القطرات للحد من الالتهابات ولمنع جفاف العين، وكذلك مضاد حيوي لمنع العدوى، ويقوم الطبيب بتحديد المدة المناسبة للعلاج.
  • يقوم المريض بزيارة الطبيب بعد ثلاثة أيام لفحص العين والاستماع لأية مشاكل يعاني منها المريض.

ما نتائج عمليات تصحيح النظر؟

  • يستشعر الغالبية العظمى من المرضى برهبة كبيرة قبل إجراء عمليات تصحيح النظر، والسبب هو بعض المعلومات الخاطئة التي يروجها الغير متخصصين، وبالتالي حدوث خوف على ذلك العضو الهام بالجسم.
  • تشير الدراسات إلى أن نسب نجاح هذه العمليات تبلغ  97%، وما عزز من ذلك توافر التقنيات التكنولوجية الحديثة.
  • يوجد بعض الأمور التي يمكن أن تؤثر على نتائج العملية سلبيًا؛ مثل: طول النظر الشيخوخي، وعتامة العدسة، وعدم تصحيح الانكسار بصورة كاملة، وحدوث متغيرات صحية بالعين.
  • يمكن التواصل مع الطبيب/ إسلام حمدي والاستفسار، وتحديد موعد للكشف والفحص مع تمنياتنا بالشفاء لجميع المرضى…

هل يعود النظر بنسبة 6/6 بعد عملية تصحيح النظر؟

تتباين الإجراءات التقنية المتبعة في عمليات تصحيح النظر من حالة لأخرى، حيث يتم تعديل تحدب القرنية بمقدار يختلف من شخص لآخر؛ من أجل التغلب على طول أو قصر النظر أو اللابؤرية، ومن ثم العمل على تجميع الضوء في نقطة واحدة على شبكية العين، ويؤدي ذلك إلى ظهور الصورة واضحة، ويعود بالفعل النظر بنسبة 6/6 غير أن الأمور قد تتغير بمرور الوقت نتيجة لكثير من المحددات، ومن بينها: التقدم في العمر، ومدى الإصابة ببعض الأمراض المزمنة؛ مثل: السكري والكلى والكبد والقلب، وقد تتطلب الأمور الخضوع لذات العملية مرة أخرى.

هل تؤثر عملية تصحيح النظر على شكل العين؟

  • يشيع البعض خطئًا كون عملية تصحيح النظر لها تأثير على شكل العين حيث تصبح أكثر اتساعًا أو ضيقًا، وتلك المعلومة خاطئة وكل ما في الأمر أن المحيطين اعتادوا على رؤية الأشخاص المصابين بمشاكل في النظر سواء طول النظر أو قصر النظر بالنظارة.
  • بمجرد إجراء العملية فسوف يتخلى المريض عن النظارة، ويستطيع أن يرى بوضوح بدونها، ولم يعتاد الناس رؤية ذلك، وهو ما يسبب بعض الانزعاج نتيجة التغيير، والبعض منهم يرى على خلاف الواقع ضيق أو اتساعا وبمرور الوقت سوف يعتاد الجميع الشكل الحالي بدون النظارة.

هل تؤثر عملية تصحيح النظر على لون العين؟

المبدأ الذي تعتمد عليها عمليات تصحيح النظر هو إجراء تعديل في تحدب القرنية بمقدار قليل عل حسب حالة المريض، ومن ثم فأن ذلك يساهم في تركيز الضوء على منطقة الشبكية، وبما يساعد على الرؤية بشكل واضح، ومن هذا يظهر لنا أن تلك العملية تؤثر على القرنية فقط، وهي الجزء الظاهر الذي يغطى العين من الخارج، وذلك لا يتسبب في تغير لون العين.

من أفضل الأطباء لإجراء عمليات تصحيح النظر؟

نمتلك في تلك الفترة مجموعة من أمهر أطباء العيون على مستوى الشرق الأوسط، ومن بينهم الطبيب/ إسلام حمدي الذي يصنف بين أفضل أطباء لإجراء تصحيح النظر، حيث يمتلك الخبرات المناسبة في تلك النوعية من العمليات، ويعمل كأستاذ في “جامعة عين شمس”، وحصل على الزمالة من “كلية الجراحة البريطانية”، وهو عضو في بعض من جمعيات العيون الدولية، كما أنه حاصل على الدكتوراة، وله ابحاث في مجلات طبية.

تصحيح النظر بالليزك | طبيعته وشروطه وأنواعه ومخاطره ومعلومات أخرى مُتكاملة

تصحيح النظر بالليزك

تصحيح النظر بالليزك حل نموذجي لمعالجة مشاكل النظر الشائعة، ويتمثل ذلك في: قصر النظر Myopia””، وطول النظر Hyperopia””، والاستيغماتيزم “Astigmatism”، وبما يساعد على الاستغناء عن النظارات والعدسات اللاصقة التي ينتج عن استخدامها لفترات طويلة حساسية والتهابات، وتعتبر هذه العملية شائعة في تلك الفترة ونتائجها إيجابية للغاية، وتكلفتها في متناول الجميع، ويوجد أجهزة وتقنيات مُختلفة لأدائها، وفيما يلي التفاصيل حول تصحيح النظر بالليزك.

ما طبيعة عملية تصحيح النظر بالليزك؟

عملية تصحيح النظر بالليزك حديثة في نوعيتها، والهدف منها التخلص من مشاكل الرؤية، والتي تحدث نتيجة انحناء الضوء بطريقة غير صحيحة، ويتسبب ذلك في الضبابية وعدم الوضوح في الرؤية، وعملية تصحيح النظر بالليزك تساعد على تصيح الانكسار على شبكة العين.

ما الشروط التي يجب توافرها في المرشحين لإجراء عملية تصحيح النظر بالليزك؟

  • يجب ألا يكون المريض مصاب بأحد أمراض العيون التالية: إعتام العدسة، الجلوكوما، القرنية المخروطية، أو أمراض الشبكية، أو بعض حالات الحول، أو  العصب البصري.
  • ينبغي ألا يكون المريض مصاب بمرض مزمن في مرحلة متقدمة مثل : السكري وأمراض القلب والمناعة.
  • يجب ألا يكون المريض مصاب بتذبذب مستمر في قياس الرؤية.
  • ينبغي ألا تكون الخاضعة لذلك الأجراء في فترة الحمل.
  • يجب أن يكون المريض اقل من ثمانية عشر عام.

كيف يتنبأ طبيب العيون بنتيجة عمليات تصحيح النظر بالليزك؟

يكون ذلك عن طريق توجيه المريض نحو إجراء عديد من الفحوصات قبل بعملية تصحيح النظر بالليزك، ومن ثم يتوقع النتائج المستقبلية، وذلك من بين الأمور المهمة التي يصارح بها الطبيب المريض؛ حتى يكون على بينه من أمرة.

هل هناك تأثيرات سلبية على القرنية بعد إجراء عملية تصحيح النظر بالليزك؟

يجب أن يجري الطبيب الفحوصات المناسبة قبل عملية تصحيح النظر بالليزك؛ لكي يتأكد من عدم وجود أية مشاكل يتضرر منها المريض بعد العملية. 

هل يوجد سماكة معينة يجب أن تكون عملية القرنية من أجل تنفيذ عملية تصحيح النظر بالليزك؟

يفضل الأطباء القرنية التي لا يقل سمكها عن خمسمائة ميكرون، ويوجد خيارات متعددة في حالة عدم توافر ذلك.

هل من الممكن إجراء عملية تصحيح النظر بالليزك للمصابين بمرض القرنية المخروطية؟

  • القرنية عبارة عن الغلاف الشفاف المُغلف للعين، ومرض القرنية المخروطية عبارة عن بروز في القرنية نحو الأمام بهيئة مخروطية، وينتج عن ذلك ضعف في القرنية، وقلة في السماكة، ويتسبب ذلك في الإصابة بقصر النظر.
  • أسباب ذلك المرض متعددة وفي مقدمتها الإصابة بالحساسية دون علاج، وكذلك العامل الوراثي، وفي حالة الإصابة بذلك المرض؛ فانه من المهم أن يعالج طبيب العيون المريض أولًا، وبعد ذلك يجري عملية تصحيح النظر بالليزك. 

ما أنواع تصحيح النظر بالليزك؟

  • الليزر السطحي PRK: وتعتبر جراحة الليزر السطحي أحدى التقنيات القديمة، ولا زالت هذه الطريقة مستخدمة في بعض المراكز، حيث يقوم الطبيب برفع طبقة القرنية العليا بأكملها، ويعالج التحدب على حسب حالة المريض، وبما يسمح باستعادة جودة الرؤية وتصحيح النظر.
  • جراحة الليزك التقليدية: وفي تلك الطريقة يقوم الطبيب بإزالة جزء بسيط من غشاء القرنية الخارجي،  ويتبع ذلك التعديل  ثم يعيد الغشاء لمكانه الطبيعي.
  • الفامتو ليزك: في تلك التقنية يستخدم الأطباء ليزر يقوم بإزالة جزء من سطح القرنية كبديل عن الوسائل التقليدية، كما أن تلك الطريقة مناسبة لمن يمتلكون قرنية رقيقه لا يمكن التعامل معها بالليزر التقليد، وهي من أفضل الطرق في نتائجها، وتساعد على تجنب عيوب الأساليب القديمة.
  • الفامتو سمايل: وفي تلك الطريقة يستخدم الطبيب ليزر الفامتو ثانية، الذي يعمل على فصل جزء محدود للغاية من غشاء القرنية، ولا يوجد حاجة لإزالة القرنية أو رفعها بشكل كامل، وتلك الطريقة تناسب من يعانون ترقق القرنية بنسبة لا تسمح باستخدام الليزك التقليدي أو الفامتو ليزك، وكذلك فأن هذه الطريقة مناسبة لمن يعانون قصر نظر شديد.

ما خطوات عملية تصحيح النظر بالليزك؟

الوقت الذي يستغرق إجراء عملية تصحيح النظر لكل عين بين 15-20 دقيقة، وفي بعض الأحيان يقوم الطبيب بالتصحيح والتعديل للعينين في نفس الوقت، و يتطلب إجراء عملية تصحيح النظر بالليزك مجموعة من الخطوات، وسوف نوضحها فيما يلي:

  • مرحلة التخدير: يستخدم طبيب العيون المخدر الموضعي من خلال بعض القطرات المخدرة، ويتم حقن المريض بدواء للاسترخاء.
  • مرحلة التنظيف: ينظف الطبيب العينين ويفتح الجفون من خلال أدوات ضامه، وبعد ذلك يغطي الرموش ويضع أعلاها ساتر.
  • مرحلة التعامل مع سطح القرنية: في تلك لخطوة يقوم الطبيب برفع القرنية أو إزالة جزء بسيط منها ويختلف ذلك الإجراء على حسب التقنية المستخدمة سواء: الليزك التقليدي، أو الفامتو ليزك، أو الفامتو سمايل.
  • مرحلة تصحيح النظر: بعد ذلك يقوم الطبيب بعملية تصحيح التحدب عن طريق الليزر الغير مرئي.
  • المرحلة الأخيرة: في نهاية الإجراء يقوم الطبيب بإرجاع الجزء المرفوع من القرنية، وكذلك إزالة الساتر والضام مع وضع مجموعة من القطرات المسكنة والمضادات الحيوية.

ما فترة الحصول على النتائج الإيجابية بعد عملية تصحيح النظر بالليزك؟

تختلف فترة الحصول على النتائج الإيجابية على حسب الحالة، ومدى الالتزام بالتعليمات التي يُبديها الطبيب، ويتراوح ذلك بين أسبوع لثلاث أسابيع.

تصحيح النظر بالليزك

ما مخاطر عملية تصحيح النظر بالليزك؟

يوجد مكاسب لا حصر لها بعد إجراء عملية تصحيح النظر بالليزك، ومع ذلك هناك احتمالية لحدوث مخاطر أو مضاعفات، ولكن يكون ذلك بنسبة ضئيلة، ويمكن التغلب عليها في حينه أو تجنبها، ومن بين ذلك ما يلي:

  • حدوث تشوش وضبابية في الرؤية لفترة مؤقتة لا تتخطي أسبوع ويزول ذلك ويعود المريض للحالة الطبيعية.
  • حدوث خلل في سطح القرنية نتيجة لجرح الأنسجة الداخلية، ويجب القيام بإسعاف المريض على الفور في هذه الحالة.
  • جفاف العين والاحمرار، ويتطلب ذلك وصف مجموعة من القطرات التي يداوم عليها المريض قبل العملية وبعدها.
  • حدوث تقيحات أو التهابات في الفترة التي تلي العملية، ويصف الطبيب مجموعة من الأدوية لتجنب حدوث ذلك.

ما تكلفة تصحيح النظر بالليزك؟

تتباين تكلفة النظر بالليزك وفقًا لمجوعة من المعايير، وسوف نفصلها فيما يلي:

  • طبيعة الحالة: تختلف مشاكل النظر من شخص لأخر؛ فهناك حالات يسهل التعامل معها، وأخرى معقدة ويؤثر ذلك في التكلفة.
  • مهارة وخبرة الطبيب: تختلف المهارة والخبرة بين طبيب وآخر، ويعتمد ذلك على الدرجة الأكاديمية الحاصل عليها الطبيب، والسنوات التي قضاها في إجراء عمليات تصحيح النظر بالليزك.
  • طبيعة المركز أو المستشفيات: تتباين المراكز أو المستشفيات العلاجية من حيث مكانتها وجودتها، وما تقدمه من خدمات للمرضى، وذلك من بين الاعتبارات التي تحدد تكلفة تصحيح النظر بالليزك.
  • نوعية التقنيات المستخدمة: يوجد أنواع مختلفة من الليزك في تلك الفترة؛ سواء ليزر تقليديي و فامتو سمايل أو فامتو ليزك، ولكل نوع التكلفة الخاصة به.
  • الدولة محل الإجراء: تختلف تكلفة تصحيح النظر بالليزك بين دولة أخرى، فنجد بعض الدول منخفضة مثل مصر حيث تتراوح التكلفة بين 220- 230 دولار، وفي المملكة العربية السعودية بين 800-1000 دولار أمريكي، و بريطانيا 1800-4200 دولار أمريكي، وفي الولايات المتحدة الأمريكية بين 3800-5500 دولار أمريكي.

أفضل طبيب لتصحيح النظر بالليزك:

لخبرة ومهارة الطبيب أهمية كبيرة في نجاح عملية تصحيح النظر بالليزك، وفي حالة الرغبة بإجراء عملية تصحيح النظر مع ضمان الجودة والحصول على النتائج الإيجابية بفضل الله؛ فيمكنكم التواصل مع الطبيب/ إسلام احمدي (مدرس بجامعة عين شمس)، وهو عضو في كثير من جمعيات العيون الدولية، وحاصل على درجة الزمالة من (كلية الجراحة البريطانية)، وأصدر مجموعة من البحوث العلمية التي تتضمن علاجات مبتكرة لأمراض العيون، ونشرت في عدد من المجلات الطبية العالمية.

ما هي عمليات تصحيح النظر؟

عمليات تصحيح النظر

ما هي عمليات تصحيح النظر؟ سؤال يبحث الكثيرون عن إجابة له، وعلى وجه الخصوص الفئة التي تعاني مشاكل الإبصار الشائعة، ومن أبرزها: طول النظر أو قصر النظر أو المياه البيضاء أو الاستيجماتيزم، وفي تلك الفترة يوجد وسائل تقنية حديثة بخلاف الوسائل التقليدية التي كانت تتمثل في العدسات الخارجية والنظارات الطبية، وكثير من الأفراد لا يروق لهم هذه الوسائل، بالإضافة إلى أن هناك بعض الحالات التي لا يتواءم معهم تلك الطرق، ويتطلب الأمر التدخل بالتقنيات الحديثة للحصول على نتائج أكثر إيجابية، وفيما يلي تفاصيل إجابة سؤال: ما هي عملية تصحيح النظر ؟… 

ما هي عمليات تصحيح النظر؟

هي عمليات يستخدم فيها طرق وتقنيات مختلفة بغرض استعادة الرؤية الواضحة مرة أخرى، وهي تعالج بعض من مشاكل الإبصار، ويتعين على الطبيب إجراء الفحوصات اللازمة قبل إجراء العملية، وذلك من أجل إيجاد الطريقة المناسبة للتعامل مع حالة المريض، وينبغي على المرضى اختيار الطبيب المُتمرس صاحب السمعة الطيبة، والهدف من ذلك الحصول على النتائج الايجابية الدائمة.

من الأفراد المرشحون لإجراء عملية تصحيح النظر؟

بالنسبة لعمليات زراعة العدسات:

المرضى ممن يتجاوزا العشرين من عمرهم، وبحد أقصى أربعين عام.

  • من يعانون مشاكل بسبب مرض القرنية المخروطية.
  • من يعانون قصر النظر المفرط.
  • من يعانون طول النظر المفرط.
  • من لديهم ترقق في القرنية.

بالنسبة لعمليات الليزك:

  • المرضى ممن تخطوا الثامنة عشر من عمرهم.
  • من لديهم سمك مناسب للقرنية يتحمل ضغط الليزر.
  • من يعانون مشاكل في الإبصار بدرجة بسيطة أو متوسطة.

ما هو الاختيار الأنسب للمرضى عملية تصحيح النظر بالليزك أم بزراعة العدسات داخل العين؟

يتوقف اختيار طريقة معينة لتصحيح النظر؛ سواء الليزك أو زراعة العدسات على مجموعة من المقاييس، وسوف نلقي الضوء عليها فيما يلي:

  • قياس النظر: هناك قياسات لطول النظر أو قصر النظر لا يمكن معها استخدام الليزك، ومن بين ذلك : (-20، +10)، وفي هذه الحالة تكون عملية زراعة العدسات هي الأفضل.
  • سمك القرنية: في حالة اللجوء إلى عملية الليزك ينبغي أن يتراوح سمك القرنية بين 110-150 ميكرون (الميكرون 1/1000000 من المتر)، وفي حالة كون القرنية أقل سمك من ذلك؛ فيمكن التوجه نحو زراعة العدسات في داخل العين.
  • تكلفة العملية: عنصر التكلفة مهم في تحديد الخيار المناسب أيضًا؛ حيث أن عمليات زراعة العدسات لتصحيح النظر أكثر تكلفة من عمليات الليزك.

الإجراءات قبل عمليات تصحيح النظر:

يجب أن يتوقف المريض عن ارتداء العدسات اللاصقة قبل العملية بمدة أربعة أيام على الأقل.

يتم فحص الشبكية وقياس النظر و قياس سمك القرنية عن طريقة أشعة البنتاكام، وبناء على ذلك يتم تحديد الطريقة المثالية للتعامل مع المريض.

خطوات عمليات تصحيح النظر:

  • يحدث جفاف للعين فترة بين ثلاث لأربعة شهور بعد إجراء العملية؛ ومن أجل تجنب ذلك يقوم الطبيب بوصف بعض القطرات.
  • تشترك عمليات تصحيح النظر في كون التخدير موضعي عن طريق قطرات، مع حقن المريض ببعض المهدئات في سبيل الاسترخاء.
  • بالنسبة لعمليات تصحيح النظر عن طريق الليزك؛ فأن الطبيب برفع جزء من القرنية لأعلى ثم يقوم بتعديل التحدب على حسب حالة المريض، وفي بعض من أنواع الليزك لا يتطلب الأمر رفع القرنية، ويتم التعديل مباشرة.
  • بالنسبة لعمليات تصحيح النظر عن طريق زراعة العدسات بداخل العين؛ فأن الأمر يتطلب عمل شق بسيط وإدخال العدسة مطوية وتركها لتأخذ موضعها بين القزحية والقرنية.

الإرشادات والنصائح بعد عمليات تصحيح النظر:

  • يجب أن يخلد المريض للراحة قدر المستطاع في الفترة الأولى بعد إجراء عمليات تصحيح الإبصار.
  • ينبغي أن يتجنب المريض العدسات اللاصقة وعلى وجه الخصوص في الأربعة أسابيع الأولى بعد العملية؛ حيث أنها تتسبب في الاصابة بالبكتيريا والفطريات.
  • يجب تجنب وضع الكريمات المرطبة أو مساحيق التجميل التي تختص بمنطقة العينين لفترة تصل إلى شهر بعد عملية تصحيح النظر.
  • ينبغي على المريض أن يرتدى نظارات الحماية من أشعة الشمس الضارة لفترة عام بعد الإجراء. 
  • ينبغي أن يمتنع المريض عن  مختلف أنواع الرياضة العنيفة مثل: كرة القدم أو المصارعة أو الكاراتيه.
  • ينبغي على المريض أن يتجنب فرك العينين الأيدي حيث أن ذلك قد يؤثر سلبيًا ويصيب المريض بالتهابات.
  • ينبغي الابتعاد عن استخدام المياه الفترة التي تلي العملية وفقًا لما يحدده الطبيب.

مخاطر إجراء عملية تصحيح النظر:

يوجد بعض المخاطر التي يحتمل أن تُصاحب عمليات تصحيح النظر، وسوف نوضح ذلك في الفقرات التالية:

  • يصاب المرض بعد العملية بضبابية في الرؤية، ويحدث تحسن تدريجي بمرور الوقت، ويحصل المرضى على نتائج إيجابية خلال فترة تتراوح بين ثلاث وست شهور.
  • يحدث للمرضى حساسية من الضوء الساطع وعلى وجه الخصوص ضوء الشمس.
  • قد يشعر المريض بأجسام غريبة في العينين مع حكة، ويقوم الطبيب بوصف القطرات المناسبة لذلك.
  • يحدث جفاف للعين فترة بين ثلاث لأربعة شهور بعد إجراء العملية؛ ومن أجل تجنب ذلك يقوم الطبيب بوصف بعض القطرات.
عمليات تصحيح النظر
عمليات تصحيح النظر

ما المشاكل التي يُمكن معالجتها عن طريق عملية تصحيح النظر؟

  • طول النظر: وهي يعني عدم القدرة على رؤية الأجسام القريبة بوضوح
  • قصر النظر: وهي يعني عدم قدرة الأفراد على رؤية الأجسام البعيدة بوضوح.
  • الاستيجماتيزم: وهو يعني عدم وضوح الرؤية الخاصة، وخاصة فيما يتعلق بالخطوط الطولية والعرضية.

ما أنواع العمليات لتصحيح النظر؟

عمليات زراعة العدسات:

يقوم الطبيب في هذه العملية بقياس العدسة المناسبة للمريض، وبعد ذلك يتم تخديره موضعيًا، ويتبعه عمل شق جراحي دقيق للغاية، علمًا بأن هذه العملية يستخدم فيها الميكروسكوب الجراحي، حيث يتم إدخال العدسة المراد زراعتها حتى تستقر أعلى العدسة الطبيعية وأسفل القرنية.

عمليات الليزك:

  • الليزك التقليدي: وفي هذه العملية يقوم الطبيب برفع الغشاء الخارجي للقرنيه، ويتم معالجة التحدب المرضي عن طريق الليزر.  
  • الليزك السطحي: تنصب تلك التقنية على السطح الخارجي للقرنية؛ حيث يتم استخدام تقنية الليزر إكسيمر.
  • الليزك التفصيلي: وهي إحدى تقنيات الليزك الحديثة، حيث يتم معالجة المريض عن طريقة بصمة العين، ويستخدم بعد ذلك الليزر بما يناسب طبيعة قرنية المريض.
  • الفيمتو ليزك: ويستخدم فيها الليزر في مرحلة رفع جزء بسيط من القرنية، وكذلك عند تصحيح التحدث الخاصة بالقرنية
  • الفيمتو سمايل: وطريقة الفيمتو سمايل تعتمد على تقنية الفينتو ثانية، حيث يستخدم الليزر في عملية تعديل النظر دون حاجة لرفع غشاء القرنية.

من أفضل دكتور لإجراء عمليات تصحيح النظر ؟

انتشرت في الآونة الأخيرة عمليات تصحيح النظر، ومع وجود التقنيات التكنولوجيا المتطورة فأن ذلك ساهم في اختصار الوقت والحد من المضاعفات وسرعة التعافي، ولكن لازالت خبرة ومهارة الطبيب لها دور محوري في الحصول على النتائج الإيجابية على المدى الطويل، وعلى وجه الخصوص في هذه النوعية من العمليات، ويعتبر الدكتور / إسلام حمدي بين أفضل الأطباء لإجراء عمليات تصحيح النظر

وبذلك نكون قد أجبنا على سؤال: ما هي عمليات تصحيح النظر ؟، ويسعدنا تواصلكم معنا في سبيل علاج جميع أمراض العيون، حفظكم الله..

احجز موعدك الآن